رياضة

وفاق سطيف يبعد الوداد من مسابقة دوري أبطال أفريقيا

وفاق سطيف يبعد الوداد من مسابقة دوري أبطال أفريقيا

غادر فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، مسابقة دوري أبطال أفريقيا، بعد هزيمته بمجموع مبارياته ذهابا وايابا أمام وفاق سطيف الجزائري.

وأقصي ممثل المغرب الوحيد بدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، من دور ربع النهاية باحتساب أفضلية السطايفية في مباراة الذهاب بعدما انتهت المباراة لصالحهم بهدف دون رد علما ان مباراة الإياب انتهت بالتعادل السلبي.

وعاكس الحظ فريق الوداد الذي ضيع مهاجموه أكثر من ثمان محاولات سانحة للتسجيل أبرزها عن طريق الثنائي ويليام جيبور ومحمد الناهيري.
  
ووجد فريق الوداد صعوبة كبيرة في بلوغ مرمى وفاق سطيف بعد شوط أول تكتيكي أربك حسابات عبد الهادي السكتيوي.

وانطلقت المواجهة بحذر شديد بين الفريقين مع ضغط طفيف من طرف اصدقاء ويليام جيبور الين حاولوا الوصول لمرمى زغبة عن طريق التسلل عبر الأظهرة.

واحتكر الفريق الأحمر لنسبة امتلاك للكرة التي بلغت 68 في المائة مقابل 32 لفريق وفاق سطيف الجزائري الذي حاول الحفاظ على نتيجة الذهاب التي تؤمن له التأهل لنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وفي الدقيقة 20 حاول فريق الوداد الرياضي الانسلال لمربع عمليات السطايفية بينما لم تحمل محاولة الحداد أي خطورة على مرمى الجزائريين.

وضيع الحبيب بوقلمونة في الدقيقة 23، أبرز محاولة على وفاق سطيف من خلال اول مناورة بعد تلقيه تمريرة جيدة وجد نفسه أمام الحارس الخروبي إلا أنه لم يعرف كيفية التعامل معها ليرسل كرته خارج الملعب.

وكاد فريق الوداد افتتاح التسجيل بعد تمريرة جانبية من أوناجم أربكت دفاع السطايفية الذين كادوا التسجيل ضد مرماهم عن طريق بضران لولا تدخل الحارس زغبة.

وواصل الحداد مسلسل تضييع الفرص على فريقه في ظل غياب التركيز ليهدر أبرز محاولة للتسجيل في الدقيقة 31.

وبحث فريق وفاق سطيف على استغلال الضربات الثابتة القريبة من مرمى الخروبي، بعدما وجد مهاجموه صعوبة في اختراق دفاع الفريق الأحمر.

وكان اسماعيل الحداد أمام فرصة جيدة في الدقيقة 40 بعد تسديدة مرت سليمة على مرمى الحارس زغبة، قبل أن يصد بعد دقيقتين تسديدة أخرى من عبد اللطيف نوصير لينتهي الشوط الأول سلبا بين الفريقين.

ومباشرة بعد العودة من مستودع الملابس، واصل فريق الوداد طموحه ورغبته في بلوغ مرمى وفاق سطيف.

وكاد ويليام جيبور في الدقيقة 48، افتتاح حصة التسجيل للوداد عن طريق رأسية استغلها بعد تمريرة عرضية من عبد اللطيف نوصير.

وهدد جابو مرمى الوداد في الدقيقة 50 قبل تدخل الدفاع في مناسبتين لإبعاد الخطورة عن ياسين الخروبي.

وعاد عبد اللطيف نوصير لتجريب حظه من خلال التسديد إلا أن الحارس زغبة كان بالمرصاد وأبعد فرصتين من الحداد وجيبور.

وحاول مدرب الوداد ضخ دماء جديدة على مستوى هجومه بإشراك أيمن الحسوني مكان وليد الكرتي بحثا عن دعم جيبور.

وضيع ويليام جيبور أبرز فرصة على الوداد بعد تألق مصطفى زغبة أمام مهاجم الوداد بصد فرصة افتتاح التسجيل.

وعاد ويليام جيبور ليهدر فرصة أخرى عن الوداد بعدما فضل تسديد الكرة فوق المرمى عوض وضعها داخل شباب الوفاق.

وتألق دفاع السطايفية أمام مهاجمي الوداد رغم ضغطهم من خلال تنوع طريقة الهجمات التي كانت عبر الاجنحة ومن خلال الانسلالات وكذا بالتسديد من بعيد.

وحاول لاعبو وفاق سطيف تضييع الوقت وكسب بعض الدقائق بالسقوط داخل أرضية الملعب.

وواصل السكتيوي تغييراته بإشراك المهاجم أمين تيغزوي مكان المدافع نعيم أعراب بحثا عن مواصلة تطعيم خط الهجوم.

وشهدت هذه المواجهة تألق الحارس زغبة الذي أبعد أبرز محاولا الوداد التي تأتت عن طريق ويليام جيبور في مناسبتين ومحمد الناهيري.

وظلت المباراة على حالها بضغط الوداد وتراجع كلي لوفاق سطيف مع الاعتماد على الهجمات المرتدة قبل أن يعلن الحكم على نهاية المباراة بإقصاء الوداد.

المصدر : العرب اليوم

أشهر المقالات

To Top