رياضة

نظام تسجيل لاعبي الجمباز الجديد يثير الجدل بين أولياء الأمور

نظام تسجيل لاعبي الجمباز الجديد يثير الجدل بين أولياء الأمور

سادت حالة من التذمر على صفحات التواصل الاجتماعي بين عدد من أولياء أمور لاعبي الجمباز بسبب نظام تسجيل اللاعبين الجديد للمرحلة العمرية من 6 إلى 10 سنوات الذي أقره الإتحاد المصري للجمباز برئاسة دكتور إيهاب أمين. و ذلك طبقًا لاعتماد الجمعية العمومية للائحة الاتحاد لنظام المنافسات المحلية.

و قد عرض دكتور إيهاب أمين على الصفحة الرسمية للإتحاد : تيسيرًا على أولياء الأمور فقد تقرر قبول الآتى : 

نموذج إقرار ولى الامر بإمضاء الأب او الأم او كلاهما معًا، على أن يكون موثق بالشهر العقارى، أو أن يكون عليه صحه توقيع من احد البنوك. وذلك تيسيرا على السيدات والسادة أولياء الامور. ولضمان صحة الإقرار وصحة توقيع ولى الأمر. 

ونرجو من حضراتكم العلم بان هذا الإقرار هو وثيقة هامة جدًا لحفظ حق ولى الامر للتسجيل ولحفظ حق الهيئة بعد التسجيل ولا يمكن التعامل مع هذا الموضوع بأنه امر بسيط يمكن الغاءه فهو شرط اساسى للتسجيل طبقا للوائح الاتحاد المصرى للجمباز.

و كان عدد من أولياء الأمور قد واجه صعوبة في توثيق الإقرار من الشهر العقاري، لعدم إقتناع العاملين بهذا الأمر أو لعد تواجد الأب بنفسه. فيما استطاع عدد كبير من أولياء الأمور إنهاء الإقرار و إرساله. و تم عرض عدد كبير من الإقرارات التي تمت داخل مصر أو خارجها على صفحة الإتحاد المصري.

و من جانبه عرض رئيس الإتحاد توضيحًا يرد فيه على أسئلة أولياء الأمور : تيسيرا على الساده أولياء أمور اللاعبين بشأن إقرار تسجيل اللاعبين لدى الهيئات والاندية وحرصا منا لتوعيه أولياء الامور والحفاظ على حقوق الهيئات : اقرار مرحله تحت ١١ سنههو بمثابه تفويض للهيئة لباقى الأعوام القادمة ولن يحق للاعب الانتقال باى عام بعدهاالا بعد إصدار استغناء من هذه الهيئة. ويحق للهيئة مطالبة ولى الامر بمبلغ تحدده الهيئه وليس للاتحاد دخل بقيمه هذا المبلغ. الا فى حالات التعاقد بين اللاعب والهيئة فالاتحاد ملزم للطرفين بتنفيذ بنود العقد وحفظ حقوق الطرفين. ويستثنى من ذلك السنة الاولمبية للانتقالات الحرة وهى شهر ٩ /٢٠٢٠ الا اذا تضمنها العقد.

و رغم تذمر عدد من أولياء الأمور بسبب مشقة التعامل مع الجهات الحكومية، إلا أن هناك الكثير من أولياء الأمور توجه بالشكر للإتحاد المصري لإتخاذه هذا القرار، حيث تعرض الكثير من اللاعبين لمشاكل مع الهيئات. و كتبت إحدى أولياء الأمور، السيدة مها : «علمت السبب وارء هذا القرار أن بعض النوادي والاكاديميات بيكتبوا الاقرار بايدهم من غير علم ولي الامر وبيسجلو اللاعبين تحت اسمهم وبعد كده لو حب ولي الامر انه يغير النادي لابنه بيطلبو منه استغنا ١٥٠٠٠ وساعات ٢٠٠٠٠ وعقبال مايطعن ولي الامر في التزوير يكون راح علي الولد سنتين في مشاكل وقضايا. و بموجب هذا القرار يكون اللاعب ملك النادي لموسم واحد فقط طالما لم يتعدى ال ١٠سنوات، و من ثم يكون لولي الأمر حرية الانتقال بدون دفع استغنا للنادي. و بهذا تم إلغاء فكرة الاحتكار في الجمباز للاعبين تحت ١٠سنين.

المصدر : العرب اليوم

أشهر المقالات

To Top