رياضة

تبديل محمد صلاح في مباراة تشيلسي يُثير الجدل

تبديل محمد صلاح في مباراة تشيلسي يُثير الجدل

فرض فريق نادي ليفربول نتيجة التعادل الإيجابي بهدف في كل شبكة على مضيفه تشيلسي في مباراة ملعب ستامفورد بريدج لحساب الجولة 7 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

واستطاع البديل دانييل ستوريدج تسجيل هدف تعديل الكفة لمصلحة الريدز رغم دخوله في آخر 4 دقائق من عمر الوقت الأصلي للمباراة من تسديدة ,غالطت الحارس الإسباني كيبا آريزابالاجا القادم من أتلتيك بيلباو الإسباني خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية.

و يرى البعض أن المدرب الألماني يورغن كلوب قد أحسن في إجراء تبديلاته في مباراة السبت، بدليل تسجيل البديل ستوريدج لهدف التعادل، والعودة من ملعب البريدج أمام تشيلسي

ووفق ستوريدج في تسديدته، ولكن هذا لا يعني أن كلوب أجرى تبديل ستوريدج بشكل صحيح، لأنه كان يتعين دخول المهاجم الإنجليزي، الذي نالت منه الإصابات، في توقيت مبكر عن الدقيقة 86 بدلًا من البرازيلي روبيرتو فيرمينو الذي كان بعيدًا كل البعد عن مستواه في مباراة السبت.

ويُعد التبديل الأكثر غرابة هو خروج محمد صلاح في الدقيقة 66 من أجل الدفع بالسويسري المميز شيردان شاكيري.

وكان محمد صلاح ,أفضل الثلاثي الأمامي طوال المباراة، في الـ 90 دقيقة وليس فقط الـ 66 التي لعبها، فماني كان خارج اللعبة ولم يقدم أي شيء يذكر تقريبًا طوال المباراة.

وكان خروج نجم روما السابق , خطيئة كبرى من جانب كلوب، لم ينجِه منها سوى تراجع تشيلسي الغريب للدفاع في الشوط الثاني والسماح لليفربول بالسيطرة الكاملة على مجريات اللقاء، حتى مع عدم استغلال الهجمات المرتدة كما ينبغي.

ويبدو أن الشيء الوحيد الذي يمكن أن يحسب لمدرب دورتموند السابق هو جرأته وسحب لاعب من ثلاثي الوسط للدفع بمهاجم إضافي وهو ستوريدج، ولكنها كانت جرأة منطقية في ظل استسلام البلوز للدفاع وعدم مضايقة أليسون بأي كرات خطيرة.

المصدر : العرب اليوم

أشهر المقالات

To Top